نأتيك بالأخبار التقنية لحظة بلحظة

منوعات تقنية

آي بي إم تكشف النقاب عن أول شريحة 2 نانومتر في العالم

يمكن أن تناسب رقائق 2nm أكثر من 300 مليون ترانزستور في ملليمتر مربع واحد

تقول IBM إنها أنشأت أول شبه موصل بتقنية 2 نانومتر.

تتوقع IBM أن الاختراق الكبير سيساعد على مضاعفة أداء الرقائق الحالية مع تقليل استخدام الطاقة بنسبة 75٪ مقارنةً بشرائح 7 نانومتر.

ستكون الرقائق ذات 2 نانومتر قادرة على استيعاب ما يصل إلى 50 مليار ترانزستور على شريحة بحجم ظفر، بكثافة تبلغ 333 مليون ترانزستور لكل مليمتر مربع (MTr / mm2).

وفقًا لـ AnandTech، فإن هذا أعلى بكثير من TSMC’s 5nm (171.30 MTr / mm2) و Intel’s 7nm (237.18 MTr / mm2).

قال داريو جيل ، نائب الرئيس الأول ومدير أبحاث آي بي إم:
“إنها [شريحة 2 نانومتر] نتاج نهج آي بي إم في مواجهة التحديات التقنية الصعبة وإثباتًا لكيفية تحقيق الاختراقات من الاستثمارات المستدامة ومنهج البحث والتطوير التعاوني.

كفاءة الطاقة
تؤكد IBM أن شريحة 2nm ستساعد في إشباع الطلب على زيادة أداء الرقاقة وكفاءة الطاقة،
خاصة مع هجمة السحابة الهجينة وزيادة أعباء عمل الذكاء الاصطناعي والطلب على أجهزة إنترنت الأشياء.

تضع IBM كفاءة استخدام الطاقة لشرائح 2nm في منظورها الصحيح بالقول،
إنه عند استخدامها داخل الهواتف المحمولة، يمكنها مضاعفة عمر بطارية الهواتف المحمولة التي تستخدم حاليًا معالجات تعتمد على 7 نانومتر، مثل iPhone 11 و Samsung Galaxy S10 و Google Pixel 5.

لاحظ الباحثون أيضًا أن المعالجات التي تعتمد على تقنية 2 نانومتر،
يمكن أن تقلل بشكل كبير من البصمة الكربونية لمراكز البيانات،
وتساعد أيضًا في تقليل وقت رد الفعل في المركبات ذاتية القيادة مثل السيارات ذاتية القيادة عن طريق تسريع اكتشاف الأشياء.

تم تطوير تقنية 2nm في مختبر IBM’s Albany، NY وستدخل حيز الإنتاج في نهاية عام 2024.

aljassmy

editor and news reporter & covered most areas of technology, passionate about pc tech And finally, a lover of space science.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى